أمين حزب التحرير الشيعي : عدد الشيعة “الامامية الجعفرية الاثنا عشرية” بمصر مليون و800 الف ..والحسينية لا تعنى مسجداً

20 May 2012, written by

محمود جابر الأمين العام لحزب التحرير الشيعى بمصر

كتب -محمد مرعى   لوكالة أنبا أونا

قال “محمود جابر” الأمين العام لحزب التحرير الشيعى فى مصر أن ما يثار حول وجود “حسينيات” بالمعنى الذى نشر فى وسائل الاعلام والصحف مغلوط مؤكدا أن الحسينية ليست مسجد ولا “حوزة لتعلم الدين” وانما مجرد مضيفة أو تستطيع أن تطلق عليها دار مناسبات يتجمع فيها أصحاب الفكر الواحد لاقامة “ليلة” فى ذكر اللة.

وقال “جابر” فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء “ONA” أن لديه حسينية فى الدور الأرضى  يستقبل فيها الضيوف مشيرا الى أن الغالبية من المصريين قد يطلقون عليها “حجرة ضيافة ” والاخر قد يسميها بالانجليزى “هال” وأنا اسميها حسينية فما المانع .

وردا على التقارير الصحفية التى نشرت عن اكتشاف “حسينيتين” بمدينة طنطا وترويج  أن الشيعه فى مدينة طنطا استقبلوا الشيخ الايرانى الشيعى “على الكورانى ”  قال “جابر” أن كل هذا عار تماما من الصحة واصفا من يروج لهذا بأنة  شخص “عبيط” لان الشيخ الكورانى شخصية عادية وليس مرجع ولا امام فى المذهب الشيعى وليس “آية من آيات الله” لأنه لم يمنح درجة  ”المرجعية” من العلماء فى كربلاء وايران مضيفا ان “الكورانى” لم يصل لهذة الدرجة من العلم.

وأكد محمود” أن من يحاولون اثارة أن هناك حرب بين السنة والشيعه فى مصر مدفوعين من جهات معينة مضيفا أن أى صراع مذهبى بين السنة والشيعه سيصب فى مصلحة اسرائيل.

وقال أمين حزب التحرير الشيعى أن السلفيين والوهابيين بمصر يثيرون على الدوام هذة المشاكل لالهاء الغالبية من المصريين عن قضاياهم الاساسية فى العيش والحرية والكرامة الانسانيه .

وبخصوص ما أثير حول “تأسيسية الدستور ” أكد “جابر ل ONA انهم لم ولن يطلبوا تمثيل اى عضو منهم فى اللجنة التأسيسية للدستور مضيفا أنة يرفض محاولة الاخوان السيطرة على تأسيسية اللجنة التأسيسية للدستور واصفا محاولاتهم هذة بأنها “جريمة” لا تقل عن جريمة خيانة الوطن من وجود فصيل يسعى الى اقصاء كل الجميع فى سبيل مصالحهم الشخصية والحزبية.

وأشار أن “حزب التحرير الشيعى ” ليس حزبا دينيا بل هو حزبا “يساريا” برنامجة السياسى هو أحد برامج أحزاب اليسار المصرى المنادى بالعدالة الاجتماعيه والوقوف ضد السياسات الرأسمالية وقوى الاستعمار.

وقال أن حزب “التحرير” موجود قانونا مضيفا بأن لجنة شئون الاحزاب بعد أن أعطت اخطار بتأسيس الحزب اكتشفوا فجأة أن رئيس الحزب هو الدكتور أحمد النفيس وادعو أن الاخطار لم ينشر فى جريدة رسمية.

وبخصوص العدد الحقيقى للشيعة فى مصر , أكد محمود جابر أن عددهم “مليون و800 الف ” شيعى مصرى يؤمنون بالشيعه “الامامية الجعفرية الاثنا عشريه” وهذا الرقم ذكرة  الدكتور سعد الدين ابراهيم مدير مركز “ابن خلدون: فى مقال لة فى صحيفة المصرى اليوم

وقال أن تقرير وزارة الخارجية الامريكية عن الحريات فى مصر فى 2007 ذكر أن عدد الشيعه 1 % من السكان ,


Promote This Post

http://egytimes.org/wp-content/themes/platform