بالمستندات: رشاوى وزارة الصحة فى عهد “حاتم الجبلى” للصحف للحديث عن انجازات الوزير ..صحيفة حمدين صباحى “الكرامة”؟

20 May 2012, written by

حصلت “ايجى تايمز” على مستندات من وزارة الصحة المصرية توضح أسماء الصحف التى كانت تتعامل معها الوزارة للحديث عن انجازات الوزير وتحسين صورتة فى مقابل الاف من الجنهيات من أصل 6 مليون جنية كانت الدولة تخصصهم سنويا قبل الثورة لوزارة الصحة لعمل توعية فى الاعلام المقروء والمسموع والمرئى عن الامراض الوبائية فقط .

وزارة الصحة قبل الثورة فى عهد الدكتور حاتم الجبلى وتحديدا من 2007 أى بعد سنتين من تولية الوزارة شرعت فى تغيير مسار صرف هذة الأموال فبدلا من صرفها على عمل توعية عن الامراض “الوبائية” والخطيرة  فى الصحف والاعلام يتم اختيارها وفق معايير موضوعه الى قدمتها فى صورة “رشاوى” لصحف معينة يوافق عليها الوزير ليكون دورها الحديث عن انجازات الوزارة ودور الوزير فى تطوير منظومة الصحة فى مصر مع الابتعاد عن نشر كل ما هو سىء

النسبة التى كانت تحصل عليها كل صحيفة شهريا من الوزارة كان مراسل الصحيفة فى وزارة الصحة يحصل منها على 25 % ,؟

هذة الاموال كما أكدت لنا بعض المصادر فى وزارة الصحة كانت تكسر عين الصحفيين ورؤساء تحرير الصحف ومن كان يخالف منهم وينشر اى خبر عن فساد الوزارة أو الوزير كان يمنع عنه الاعلان الشهرى – كما حدث مع “ضياء الجمل” مراسل صحيفة الكرامة فى وزارة الصحة وهو نجل شقيقة “حمدين صباحى” الذى كان يرأس رئيس تحرير الصحيفة ,فقد نشر خبرا عن تردى الاوضاع فى المستشفيات العامة فكان الرد من وزارة الصحة وقف “ال”10 الاف” جنيها التى كانت تتقاضيها الصحيفة لمدة شهر عقابا لهم – رد فعل الوزارة مع الجريدة دفع رئيس التحرير وقتها حمدين صباحى الى الذهاب لوزارة الصحة لمقابلة الوزير-قابل الدكتور عبدالرحمن شاهين المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة وخرج من عندة “بسى دى” الاعلان بزيادة “5الاف جنيها”!!؟

ملحوظة:- ضياء الجمل هو نجل شقيقة حمدين صباحى وكان يعمل مراسلا لصحيفة الكرامة فى وزارة الصحة بجانب عملة فى شركة بتروتريد للخدمات البترولية فرع فيصل , وهو أحد أعضاء حملة ترشيح حمدين صباحى للرئاسه الأن

     حتى جاء الدكتور أحمد سامح فريد وزير الصحة فى حكومة شفيق فبمجرد أن علم “بسبوبة” هذة الاعلانات أمر على الفور بوقفها وتخصيص ال6 مليون جنية السنوية لشراء أجهزة طبية لمستشفيات وزارة الصحة

على السيد حمدين صباحى وحملتة الرد على هذة المستندات مع العلم أن هناك مستندات أخرى بتواريخ مختلفة توضح تعامل الصحيفة مع الوزارة من 2007 الى سبتمبر 2010

ملحوظة اخيرة :- صحيفة المصرى اليوم كانت ترفض طلب اى اعلانات من هذا النوع من وزارة الصحة؟

 


Promote This Post

http://egytimes.org/wp-content/themes/platform