ساعة وتبدأ اولى جلسات محاكمة حبيب العادلى وقيادات الداخلية المتهمين بقتل الثوار

26 Apr 2011, written by

http://www.goalfmradio.com/Content/News/Images/22239/Image.jpg

حبيب العادلى ,, المتهم الثانى بقتل الثوار بعد المخلوع مبارك

تنظر محمكة جنايات التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة بعد ساعة من الان الساعة التاسعة صباحا الثلاثاء 26 ابريل اولى جلسات محاكمة وزير الداخلية المصرى السابق حبيب العادلى وقيادات الداخلية بتهمة التحريض على قتل المتظاهرين والمصابين اثناء الثورة


Promote This Post

4 Comments

Reply

محاسب / محمد غيث

April 30, 2011 1:52 pm

أين سيادة النائب العام ؟!

سمير ذكى
لغز عسكرى المظلات الذى تحول إلى شريك نظام مبارك
فى نهب معظم أراضى مصر .‏
ومن يحميه من المسائلة حتي تاريخه ؟!‏
‏1. فتحي سرور يشارك في سلب 80 فدانا من محام كبير لصالح زكي ثم يستولي عليها ويبيعها لرجل أعمال ‏باسمه شخصيا .‏
‏2. توسط أحد رؤساء أبيه لنقله للعمل كفرد أمن علي أحد أبواب إدارة المخابرات..ودفع له مدير ‏تحرير”المصور” 5 آلاف جنيه لفبركة اعترافات لتشويه عهد عبد الناصر.‏
‏3. عمل في جمعية استهلاكية بعد طرده وتعرف علي الكاشيرة وتزوجها وأنجب منها ابنه شريف الذي تزوج ‏نيفين شقيقة الجاسوس شريف الفيلالي .‏
‏4. استخدمه الضابط الصغير حبيب العادلي في إنشاء جمعية 6 اكتوبر للاستحواذ علي أراضي الاستصلاح ثم ‏حول الجمعية إلي شركة بعد الاستيلاء علي أموالها .‏
‏5. بعد وصول العادلي إلي الوزارة بـ10أيام وقع ابراهيم سليمان عقد بيع 17 ألف فدان في الحزام الأخضر ‏لصالح سمير زكي رغم أن الأرض تحت ولاية وزارة الزراعة .‏
‏6. مركز تخطيط استخدامات أراضي الدولة يحذر في مذكرة رسمية من تحايل رئيس شركة 6أكتوبر وادعائه ‏وضع اليد علي 8آلاف فدان بهدف الاستيلاء عليها .‏
‏• جميع وزراء مبارك وحاشيته شاركوا رئيس شركة 6 أكتوبر في الاستيلاء علي أراضي الدولة والمتاجرة ‏بها..وعصام شرف طلب الموافقة علي تمليكه أرض طريق الهرم – الواحات مقابل رصف الطريق.! ‏
‏• اعترف في أكتوبر 75 بأنه أحد أعضاء فرقة صلاح نصر للتعذيب وادعي فصله لأنه رفض قتل مدير مكتب ‏المشير وأنه الأول علي دفعته..رغم أنه حاصل علي الابتدائية .‏
‏• ولد في حارة السكر والليمون لأب شاويش في البوليس وتطوع في سلاح المظلات عام 56 لكنه أصيب بصدمة ‏عند التدريب علي القفز فتم طرده .‏
رغم قيمة هذا الاسم الضئيل في تاريخ مصر إلا أنه يعني لها الكثير..فقصة صاحبه خير شاهد علي طريقة تصنيع ‏الفساد في عهد النظام السابق بطول البلاد وعرضها.‏
شاب مجهول القدر والدور..يتحول إلي وسيط وغطاء لأكبر عملية نهب لأراضي دولة لحساب أعداد لا تحصي من ‏المسئولين والوزراء ورجال الأعمال والضباط وما لحق بهم من أزواجهم وذرياتهم.‏
والطريف أن تدخل الرؤوس الكبيرة لهؤلاء إلي السجون قيد التحقيق والمحاكمة..بينما يحتفظ بطل هذه القصة ‏بحصانته المعهودة في كل العصور، رغم سيل البلاغات التي قدمها نشطاء وضحايا للنائب العام عقب تساقط تلك ‏الرؤوس في نظام مبارك.‏
في هذه السطور نكشف وللمرة الأولي عن فصول مجهولة في حياة هذه الرجل الذي جعله رجال مبارك “محلل” ‏التربح من الاستيلاء والمتاجرة بأراضي الدولة طوال 30 عاما.‏
من حارة السكر والليمون إلي المهندسين ؟‏
لا تعد النشأة المتواضعة عيبا إلا عندما تثير تساؤل العدالة الأول”من أين لك هذا”..وبطل هذه القصة ولد في 24 ‏حارة السكر والليمون بمنطقة فم الخليج بحي مصر القديمة في عام 36 قبل ان ينتهي به الحال إلي مجاورة الوزير ‏السابق سيد مشعل في شارع عبد المنعم رياض بالمهندسين، لوالد كان يعمل شاويشا في البوليس..لم ينجح الأب ‏في مواصلة تعليم ابنه،فسارع بعد حصوله علي الابتدائية لإلحاقه كعسكري متطوع في القوات المسلحة عام 56 ‏حيث ألحق بسلاح المظلات..إلا انه تعرض لموقف سئ قضي علي بقائه في هذا السلاح أثناء التدريبات حين أصيب ‏بالصدمة من القفز العالي،وكاد أن يطرد من الخدمة ، لولا سعي الأب لدي رؤسائه للتوسط ونقله لمكان آخر، وكان ‏له ما أراد حيت توسط أحدهم فتم نقله للعمل كفرد أمن في إدارة المخابرات العامة الوليدة وقتها، لكنه سرعان ‏مافشل في مهمته الجديدة فتم فصله من العمل بالقوات المسلحة في منتصف الستينات، وقبل إقالة ومحاكمة صلاح ‏نصر بفترة طويلة، ليخرج إلي الشارع.‏
ومما يثبت أنه لم يكن أحد ضباط الأعمال القذرة بالمخابرات كما ادعي بمباركة من أنور السادات بدليل ،انه لا يملك ‏بطاقة علاجية بمستشفي وادي النيل أسوة بباقي ضباط الجهاز.وأفراده
بصعوبة نجح زكي في الالتحاق بعمل هامشي بسيط يتقوت منه بمركز شباب زينهم،كانت تلك الأيام أشدها صعوبة ‏علي سمير زكي الذي كان ينام خارج المنزل دائما في منطقة الجيارة بسبب الخلافات الكثيرة مع أسرته ، وسرعان ‏ما ترك العمل بمركز الشباب لعمل أفضل في الجمعية الاستهلاكية بالملك الصالح القريبة من بيت أسرته، وفي ‏الجمعية تعرف إلي زوجته التي كانت تعمل “كاشيرة” بالجمعية.. وكان من نتائج عمله بالجمعية هو وزوجته أن ‏حول دكانا بسيطا أسفل منزله إلي مكتب تخليص جمركي في السبعينات مع بداية الانفتاح..ثم عاوده الحنين إلي ‏الأضواء التي سلطتها عليه الصحافة بحوار”المصور” فسعي للالتحاق بعمل إداري في دار الشعب عام 84، قبل ‏ان يتركها سريعا، للعمل في مصنع اللؤلؤة للزجاج حيث كان عمله انه بلا عمل مستغلا حوار المصور. قبلها كان قد ‏أفتتح مطعما للفول والطعمية ولكنه سرعان ما فشل.‏
‏3- العادلي والكفراوي .. وبداية الدخول في لعبة النظام الكبيرة
ربطت سمير زكي في تلك الفترة علاقة بضابط أمن دولة في فرع الجيزة بجابر بن حيان..وكانت هذه العلاقة جسرا ‏انتظره طويلا للقفز إلي ثراء ونفوذ طالما حلم به وشاهده عن بعد دون ان يجرؤ علي الاقتراب منه.‏
كان هذا الضابط هو حبيب ابراهيم العادلي، الذي استخدم زكي في تأسيس جمعية 6اكتوبر لاستصلاح الأراضي ‏والتنمية الزراعية ..التي سرعان ما تحولت إلي وعاء كبير لضم أراضي الدولة علي جانبي طريق الإسكندرية ‏الصحراوي بدعوي الرغبة في زراعتها، لتبدأ فصول أكبر عملية لنهب أراضي مصر والتربح منها في عهد مبارك.‏
ومن الطريف أن العادلي جاء باللواء حسنين محمد حسنين وكيل المخابرات العامة السابق ليصبح نائبا لرئيس ‏الجمعية العسكري سمير زكي ويتشارك الجميع في نهب كعكة الأراضي في ظل حماية رجال الرئيس.. حيث خرج ‏حسنين من الجمعية بعشرات الأفدنة بالحزام الأخضر اضافة إلي فيلا فخمة .. علي 5أفدنه بالوادي الاخضر استطاع ‏العادلي أن يضم لها أسماء كبيرة من رجال أعمال ومسئولين لاحقين.. وضباط أمن الدولة
‏4- إبراهيم سليمان..تميمة الحظ وأسطورة الحزام الأخضر
بعد وقت قصير كان سمير زكي علي موعد مع تميمة حظ أخري حين دخل محمد ابراهيم سليمان إلي وزارة ‏الإسكان..كانت الأراضي الواقعة علي جانبي الطريق الصحراوي تحولت إلي ولاية هيئة التنمية الزراعية بحكم ‏أعمال التخصيص بغرض الزراعة التي جرت خلال الثمانينات..وكان سليمان واحدا من الذين فتح معهم العادلي ‏جسورا قبل وصول الاثنين للوزارة..وما إن استقر سليمان في كرسي الوزارة حتي قرر منح سمير زكي ‏عبدالقوي”عن طريق البيع” مساحات بلغت جملتها حوالي 17 ألف فدان علي الطريق بزعم إنشاء حزام أخضر ‏حول مدينة 6أكتوبر من الأراضي التابعة لولاية وزارة الزراعة والمخصصة أصلا إلي مواطنين، منها بيع ‏‏250فداناً بالكيلو 4105 إلي رجل الأعمال محمود عزب الذي باعها بدوره إلي شركات وأفراد غير مصريين..رغم ‏انهما كانت مؤجرة بموجب عقد إيجار بغرض التمليك، مؤرخ في 27يناير 1997، بناء علي قرار الدكتور يوسف ‏والي نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة الأسبق برقم 511 لسنة 1994 وبعد سلسلة من التحايلات والتمهيد ‏ووضع اليد علي الأرض حرر الوزير لجمعية زكي عقد بيع بتاريخ 27ديسمبر 1997، جرت عليه تعديلات بتاريخ ‏‏9سبتمبر 1998، بين المهندس أحمد سمير عبدالله، ممثلاً عن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وسمير زكي ‏عبدالقوي.‏
ولنا أن نلاحظ ان توقيع العقد تم بعد 10 ايام فقط من وصول حبيب العادلي لمنصب وزير الداخلية، وكان أوعز ‏قبلها لتابعه زكي بحل الجمعية وتصفية ممتلكاتها وتحويلها بنفس الاسم إلي”شركة 6 أكتوبر لاستصلاح وتعمير ‏الأراضي والطرق الصحراوية بعد الاستيلاء علي جميع مخصصاتها رغم أنها تخضع لقانون الجمعيات واموال ‏أعضائها من المال العام.‏
ويذكر لنا الفريق محمد الشحات محافظ مطروح السابق أن ابراهيم سليمان شخصيا توسط لديه لاستقبال سمير ‏زكي الذي أعوزته الحيلة في مقابلته،حين باءت محاولته ضم مساحة من أراضي القوات المسلحة لأراضي ‏شركته،وما أن سمح له بالدخول حتي فاجأه زكي بعرض عقد بيع خالص الثمن لمساحة كبيرة من أرض 6 أكتوبر ‏فما كان من الشحات إلا أن قام بطرده من مكتبه.‏
كما وضع زكي يده علي 5 آلاف فدان من هيئة التنمية الزراعية ودفع 200 جنيه ثمنا للفدان الواحد ، ثم قام ببناء ‏‏56 فيللا علي المساحة المذكورة بواقع خمسة أفدنة لكل فيللا، استحوذ منها لنفسه علي خمس فيلات..تلاها بوضع ‏يده علي 17500ألف فدان في أفضل مواقع مدينة 6 أكتوبر..بدعوي الاستصلاح..حيث دفع زكي خمسة آلاف جنيه ‏ثمنا للفدان الواحد ثم أعاد بيعه بمبالغ فلكية وصلت في بعض الحالات إلي مليون ونصف المليون جنيه وخص كبار ‏رجال الدولة بنصيبهم من الأرض بالسعر الأصلي عند التخصيص.‏
في حين خصص لابنه شريف مساحة قدرها 50فدانا بأرض مدينة 6 أكتوبر أقام عليها ميناء جافا للبضائع ثمنه ‏أكثر 400مليون جنيه، بعد أن أخرج شركاءه محمد جنيدي وعمرو النشرتي وعبد المنعم سعودي..ومن المفاجآت ‏أيضا ان زوجة هذا الابن هي نيفين فوزي الفيلالي شقيقة الجاسوس شريف الفيلالي الذي انتحر داخل محسبه بعد ‏إدانته في قضية تجسس لصالح إسرائيل.‏
وعمها هو المهندس سامي الفيلالي وكيل أول وزارة الزراعة السابق وصديق سمير زكي
كما خصص مساحات اخري من أرض الحزام الأخضر لابنائه نور الدين وياسمين ومروة وشيرين وشريف ونادين ‏الذين جعلهم أعضاء بالجمعية.‏
حتي زوجته زينب إبراهيم البارودي وزوجة ابنه شريف السيدة نيفين فوزي الفيلالي وابنتها نادين شريف وأخيه ‏فاروق زكي عبد القوي
وكاد زكي يحصل علي ثمانية آلاف فدان أخري علي طريق الواحات لولا خروج سليمان من الوزارة..وعندما جاء ‏المغربي سارع زكي بنشر تهنئة بتوليه الوزارة في صحيفة الأهرام ليعيد تقديم طلب تخصيص هذه المساحة إلا أن ‏ما نشرناه وقتها من مخاطبات رسمية تثبت تلاعبه وطرقه الاحتيالية في الاستيلاء علي أراضي الدولة جعلت ‏المغربي يتردد في منحه الأرض بل ويسارع بنشر تحذير في الجرائد الرسمية أيضا من التعامل مع سمير زكي.‏
ومن تلك المستندات مذكرة المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة المؤرخة رقم 6 لعام 2005 والتي ‏جاء بها” تؤكد المعاينات التي أجراها المركز والهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية علي لجوء ‏الشركات الطالبة(من بينها شركة 6 أكتوبر)إلي التعلل بوضع يدها علي تلك المساحات بالمخالفة للحقيقة كسبب ‏يمكن الارتكاز عليه للتعاقد معها وهو ما يؤكد توجه المركز بضرورة التصدي لتلك الظاهرة بحسبانها سببا غير ‏مشروع للتملك”.‏
كانت هذه الخطوة التي حرقت ورقة سمير زكي مقدمة لإخراجه من الشركة في عام 2006 واستبداله بنائبه مجدي ‏بركات الذي استحوذ هو الآخر علي 200 فدان من أجود أراضي الحزام الأخضر. بل ترك له زكي أكثر من ‏‏2000فدان غير مخصصة تلاعبا في تخصيصها بركات كان موظفا يتقاضي 750جنيها سنويا الآن نريد أن تعرف ‏من أين جاءت ثروته الكبيرة والفيللات التي يمتلكها.‏
‏5- لعبة التخصيص للزراعة والتقسيم للكبار..والبيع بالملايين لأمراء الخليج ‏
سمير زكي لعب دوره جيدا كستار لعدد من كبار شخصيات دولة مبارك..وعلي رأسهم حبيب العادلي وصفوت ‏الشريف وأحمد عز وكمال الشاذلي وفتحي سرور..وقام زكي بتوزيع 17500ألف فدان بالحزام الأخضر حصل ‏عليها باسم الجمعية علي عدد هائل من الكبار الذين تربحوا أموالا طائلة من بيع تلك الأرض فور استلام ‏عقودها..وفي صدارة هؤلاء حبيب ابراهيم العادلي وزير الداخلية السابق الذي استحوذ علي 80 فدانا في حوض ‏رقم 1 بني عليها قصرا ضخما ،إلي جوار القطعتين رقم 12 و19 استحوذ عليهما نجله شريف علي مساحة 20 ‏فدانا في حوض رقم 19وتم مد خط مياه خاص به من الشيخ زايد علي نفقة الجمعية حيث يبلغ سعر الفدان 5 آلاف ‏جنيه في حوض رقم 1 ويباع الآن بمليون ونصف المليون جنيه وكان محمد أبو العينين عضو مجلس الشعب قد ‏اشتري قطعا كثيرة جداً من هذه الأراضي خلال الخمس سنوات الماضية . ‏
وتضم قائمة الكبار الذين استولوا علي أرض الحزام الأخضر بطريق الإسكندرية الصحراوي أبناء صفوت الشريف ‏أشرف وإيمان وإيهاب وقد استولي كل منهم علي قرابة 20 فدانا في حوض رقم 1،كما حصل أبناء هتلر طنطاوي ‏رئيس هيئة الرقابة الإدارية السابق سما ومني علي مساحات مماثلة في حوض 30و31، يضاف إليهم أصهار هتلر ‏طنطاوي من عائلة محمود محمد علي رئيس هيئة الضرائب السابق الذي استولي وحده علي 60 فدانا أقام علي ‏قطعة منها مزرعة للكلاب ،إلي جانب زوجته نشوي عبد الغني حسن وشقيقه مجدي وزوجته إكرام وقريبته ريهام ‏عبدالفتاح محمد علي التي خصص لها 60 فدانا..نفس الأمر ينطبق علي عدد من أبناء الكبار بينهم عمرو وعماد ‏نجلا وزير التعليم العالي الحالي عمرو عزت سلامة ووليد نجل جلال الزربة رئيس اتحاد الصناعات وحسام وخالد ‏نجلا عبد اللطيف المناوي رئيس قطاع الأخبار المقال بالتليفزيون وحصلا علي 40 فدانا بحوض 1..يسبق هذا عدد ‏من أسماء كبار ضباط العادلي وأبناؤهم وفي مقدمتهم: محمد باسم قائد الحرس الخاص به وحصل علي عشرة ‏أفدنة في الوادي الأخضر وقصرا شديد الفخامة في أكتوبر أسوة بالوزير ، ورشاد خليل حسن الشرقاوي رئيس ‏مباحث أمن الدولة السابق بالإسكندرية وحصل علي 20 فدانا بحوض 20، وماهر محمد وهبة الدسوقي استحوذ ‏لنفسه علي 40 فدانا بامتداد حوض 8 و9 إلي جانب شقيق محمد وحصل علي 20 فدانا بحوض 9 ،واللواء محسن ‏الفحام مدير مباحث أمن الدولة بمطار القاهرة الذي استولي علي 20 فدانا بحوض رقم 21، والضابط هشام عمارة ‏هاشم وحصل علي 40 فدانا في حوض12.‏
بعض من يحاولون القفز من مركب النظام الغارقة الآن تربحوا من توزيع هذه الأراضي وبينهم سكرتير مبارك ‏السابق مصطفي الفقي الذي أخذ 8 أفدنة في الحزام الأخضر،إلي جوار 39 فدنا حصل عليها الوزير كمال الشاذلي ‏مقابل 200 ألف جنيه ثم باعها للأمير السعودي مشعل بن سلطان بن عبد العزيز مقابل 14 مليون جنيه،في ‏احواض 1و2..كما حصل نجلاه محمد ومعتز علي 20 فدانا في حوض الصحراوي..بينما حصل رجل الأعمال أحمد ‏بهجت فتوح علي 20 أخري في حوض 2..وينضم للقائمة جمال شومان النائب العام السابق وأنجاله حازم وأحمد ‏ومحمد وحصلوا علي 80 فدانا في حوض 7 و9تساوي اليوم 90 مليون جنيه، إلي جانب 18 فدانا استحوذ عليها ‏طلعت أحمد نبوي القواس في حوض 29،مع قائمة طويلة من فنانين وصحفيين ومسئولين منهم يسرا ومحمد ‏عهدي فضلي وعلاء عبد الحميد البنا المستشار القانوني لوزير الإسكان الأسبق محمد ابراهيم سليمان وحصل علي ‏‏20 فدانا في القطعة رقم 11 بحوض 34 ، وهو ابن خاله هتلر طنطاوي‏
في حين حصلت عائلة وزير السياحة المحبوس زهير جرانة وحدها علي عشرات الأفدنة موزعه علي النحو ‏التالي:محمد زهير جرانة 15 فدانا بقطعة رقم 5 ومحمد وحيد زهير جرانة 10أفدنة بالقطعة 10ب وعلاء أحمد ‏هاني جرانة 15فدانا بالقطعة 10 وأميرمحمد وحيد جرانة 15 فدانا ومحمد كريم جرانة 20 فدانا ومحمد منير ‏جرانة 15 فدانا وسميحة جرانة 20 فدانا، زكي كان يمتلك فيلا ضخمة في منتجع جرانة..بينما حصل أبناء فتحي ‏سرور طارق وهناء وحنان علي 50 فدانا كما حصل مدير مكتبه يسري الشيخ علي 20فدان وابنته جيلان الشيخ ‏علي عشرة أخري في القطعة38. كما حصل عبد الستار حامد سالم مقاول الطرق وأولاده علي 150فدانا بالحزام ‏الاخضر ثمنها 300مليون جنيه بعد أن أسند اليه زكي انشاء طرق الجمعية وهو الذي قام بتسوية أرقض محمود ‏محمد علي رئيس مصلحة الضرائب الأسبق.‏
لابد من أجهزة الرقابة ومباحث الاموال البحث عن ثروات الذين نهبوا أرض مصر.‏
كاميليا عبده سيد طنطاوي حصلت من زكي علي 240فداناً قطعة من 1 إلي 24 زوجي وفردي وأيضا علي ‏
‏10أفدنة قطعة 2أ حوض 53‏
‏10أفدنه قطعة1أحوض 53‏
‏20فداناً قطعة 36 حوض2‏
‏10أفدنة قطعة 5 حوض الصحراوي‏
‏20فداناً قطعة 15 حوض 36‏
وأخيها خالد عبده طنطاوي حصل علي 40فدان قطعة 25،26.27.28 حوض الصحراوي خالد مركب ومشتلا ‏ضخماً علي نيل المعادي والسيدة كاميليا ابنها معادية سعودي الجنيسة كان يتردد علي سمير زكي علي مقاهي ‏المهندسين.‏
عمليات التخصيص التي كانت تستهدف صراحة التربح من بيع أراضي الدولة لم تراع متطلبات السلامة العامة ‏للبلاد ،وفي واقعة تدل علي ذلك تم تخصيص ألف فدان بسعر 50 جنيها للفدان لشركة الحجاز للمشروعات ‏الزراعية في حزام الأمان في عهد يوسف والي رغم صدور قرار سيادي بمنع التخصص في هذه المنطقة او ‏استغلالها بأي طريقة حتي لا تؤثر علي مخزون المياه الجوفية في منطقة الدلتا..‏
‏6- عندما يصبح رئيس مجلس الشعب شريكا في عملية نصب ‏
سمير محمود عيسي المحامي تعرض وشريكه رجل الأعمال عيد البنبي لعملية نصب مكتملة الأركان بطلها رئيس ‏مجلس الشعب شخصيا بمشاركة سمير زكي ..وروي عيسي لنا هذه القصة الخطيرة التي تصلح وحدها كعريضة ‏اتهام لرئيس مجلس الشعب”المنحل”..يقول:كنت عند صديق لي اسمه عمر ذو الفقار يعمل ممثلا،وهناك قابلت ‏لواء شرطة يدعي حسن خالد ابوالعينين..أخذنا نتجاذب أطراف الحديث حتي أخبرني أنه يمتلك قطعة أرض بالكيلو ‏‏41.5 مساحتها 205 أفدنة وانه يرغب في بيعها.. وافقت علي عرضه وذهبت معه لإتمام عملية الشراء وطلبت ‏منه أن أري العقود،فتبينت أنه حائز للأرض منذ 10 سنوات بموجب عقد مع شركة 6 أكتوبر الزراعية قام خلالها ‏بإنشاء بئر مياه بالأرض..رحت أستعلم عن الشركة في مقرها بشارع الأزهار بالمهندسين فعرفت ان نائب رئيس ‏مجلس إدارتها هو اللواء ابراهيم محرم كان لعمل بمباحث الاموال العامة وكان معه اللواء جمال فؤاد وكان ضابطا ‏بالاموال العامة أيضا وكانت تربطني به علاقة نسب..أخبرته انني سأشتري 35 فدانا من مساحة الأرض، فقال إن ‏الأرض عظيمة لكن افضل ألا تشتريها إلا من خلال الشركة لأن صاحبها مدين للجمعية بمبالغ مالية ولابد أن يحضر ‏للتنازل عن الأرض أمامنا..وبالفعل ذهبت بصحبة أبو العينين إلي مقر الشركة، وأمام سمير زكي رئيس الشركة ‏ونائبه ابراهيم محرم حررت شيكا بمبلغ 81 ألف جنيه من حسابي بالبنك العربي لصالح شركة 6 أكتوبر الزراعية ‏بالإضافة إلي ثمن الأرض الذي تقاضاه اللواء حسن ابو العينين، وأفهموني أنه سدد رسوم التنازل وسوف يحرر ‏عقد بيع من الجمعية..سددت رسوم التنازل إلي “زكي”و”محرم” وأنهيت الإجراءات، وانتظرت العقود، إلا أنني ‏شعرت ببداية وجود تلاعب في الأمر..ذهبت إلي ابراهيم محرم لاستعلم عن سبب التأخير في تسليم العقد، فأبلغني ‏أن هناك مشكلة نشبت بين رئيس الشركة سمير زكي وابوالعينين ، وأن الأول اعتدي علي الأخير بالضرب فحرر له ‏محضرا به كشف طبي يؤكد إصابته بعاهة مستديمة..وطلب مني ان أسعي للصلح بينهما حتي انقذ أموالي ‏والعقد..وبالفعل بذلت جهدا لإبرام الصلح وتسوية الخلاف بينهما، لكنني فوجئت بهم يدخلون الأرض ويطردون ‏الخفير الذي كلفته بحراستها،كما ردموا البئر بحجة عزم الدولة إنشاء مطار سري علي هذه الأرض.‏
ويمضي”عيسي” في الحكاية الفاضحة:حاولت تدبر أمري واستيعاب الصدمة وفهم مايحدث..فذهبت إلي الدكتور ‏أحمد فتحي سرور، وإذا بي وأنا علي باب مكتبه أفاجأ برئيس الشركة سمير زكي خارجا منه،سألته “بتعمل ايه ‏هنا..رد:الدكتور سرور صديقي..أمسكت به ودخلت علي “سرور” لأشكوه له، فقال سرور له: خلص الموضوع يا ‏سمير يا زكي.‏
فجأة وفي اليوم التالي مباشرة وجدت الدكتور أحمد فتحي سرور يتصل بي طالبا حضوري إلي مكتبه بصفة عاجلة ‏فذهبت إليه لأجده يعرض علي إنهاء موضوع سمير زكي وديا، تعجبت من هذا العرض ، وقلت له سبق وحضرت ‏إليك وطلبت تدخلك لكنك لم تفعل شيئا فاضطررت لرفع الدعوي..فرد حرفيا “اسمع انا هاجيبه هنا وأضغط عليه ‏واخليه يديك أرضك أو أرضا بديلة” ثم طلب سمير زكي أمامي وأمره أن يحضر له في مكتبه الساعة 11 صباح ‏اليوم التالي، وطلب مني ان أحضر بعدها بساعة،وكان معي في هذا اللقاء شريكي في شراء الأرض ووالد زوج ‏ابنتي،والتي تم طلاقها بسبب عملية النصب التي تعرضت لها في هذه الأرض لأنهم اعتبروني سببا في ضياع ‏أموالهم..دخلنا مكتب سرور فوجدنا سمير زكي جالسا معه، وفور دخولنا طلب منه سرور إعطاءنا أرضا بديلة ‏وقال” هتديهم أرض مساحتها إيه يا سمير” فرد عليه” هو ليه 35 فدان علي الطريق وانا هاديه 80 فدان” فقلت ‏لهم موافق..وطلب مني سمير زكي ان امر علي الجمعية في اليوم التالي وقال سيأخذك مجدي بركات لتشاهد ‏الأرض البديلة، وبالفعل ذهبت معه ومشينا داخل الصحراء لمسافة 30 كيلو، فأبلغته برفضي لهذه الأرض لأن ‏أرضي كانت علي الطريق مباشرة.‏
كان شريكي اللواء حسن أبوالعينين – يضيف- في زيارة للموقع فوجد لافتة كبيرة علي الأرض كتب عليها شركة ‏المشروعات العصرية لصاحبها محمود عزب..أخذ يتحري عن صاحب الاسم حتي عرف أنه صاحب فندق بيراميزا ‏فذهب إليه ليعرف كيف آلت إليه أرضنا ولم تهب لبناء المطار السري كما قالوا لنا..وكانت المفاجأة أنه اشتراها من ‏الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب مقابل 15 مليون جنيه سائلة وقصرين يملكهما عزب في منتجع ‏رويال هيلز..بعد قضية وهمية امام محكمة مدني كلي شمال الجيزة برقم 24499 لعام 2001 انتهت بالتصالح بين ‏سمير زكي ومحمود عزب للتمكن من تسجيل عقد البيع بالتزوير، حيث أصبحت هذه الأرض هي الوحيدة التي تم ‏تسجيلها من جميع اراضي الحزام الأخضر علي طريق الإسكندرية الصحراوي..ليقوم عزب بطرح الأرض للبيع بعد ‏فترة تسقيع بسعر مليون و200 ألف جنيه للفدان بعد أن اشتراها بسعر 7 آلاف جنيه للفدان..بينما حصل سمير ‏زكي علي براءة في الدعوي التي رفعتها ضده.‏
‏7- أحط أنواع الفساد..وحصانة عصام شرف هي التي تمنع محاكمة زكي ؟!‏
بعد تساقط رموز النظام السابق وانضمامهم إلي قائمة المحبوسين احتياطيا علي ذمة التحقيق في قضايا الفساد ‏والتربح سارع كثيرون من ضحايا سمير زكي لتقديم بلاغات للنائب العام حول ماقالوا في البلاغات إنه ارتكبه من ‏‏”أحط أنواع الفساد واستغلال النفوذ والتربح وإهدار المال العام ونهب ثروات أفراد الشعب بصفة عامة، وثروات ‏المبلغين بصفة خاصة، لصالح فئة استطاعت حصد المليارات من أموال الشعب”.‏
إلا أن إجراء لم يتم تجاه هذا الرجل تحديدا رغم القبض علي أكابر مجرمي هذا البلد..فهل يتمتع سمير زكي الذي ‏يوزع ادعاءاته منذ السبعينات..مرة بأنه أحد قيادات المخابرات العامة..ومرة بأنه أحد ابطال سلاح المظلات..ومرة ‏بأنه الأول علي دفعته..بحصانة خاصة لدي حكومة عصام شرف أو أجهزة العدالة والأمن في عهد الثورة تماما كما ‏كان حاله قبلها.‏
ربما تكون مفاجأة صادمة أن نذكر أن عصام شرف وزير النقل في عهد مبارك كان واحدا ممن مهدوا ‏الطريق لصعود وثراء سميرزكي واستيلائه علي أراضي الدولة بطرق ما أسهل سذاجتها وأقسي ‏بجاحتها..ففي خطاب من سامي سعد زغلول امين عام مجلس الوزراء بتاريخ 11 أبريل 2005 إلي ‏الدكتور عصام شرف وزير النقل جاء ما يلي”السيد الدكتور عصام شرف وزير النقل، تحية طيبة ‏وبعد.. بالإشارة إلي مذكرة سيادتكم رقم 1829 المؤرخة في 2005/4/3شأن طلب الموافقة علي ‏تشكيل لجنة من وزارات الزراعة والنقل والكهرباء وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وشركة 6 ‏اكتوبر الزراعية .‏
تحقيق : محمد سعد خطاب – بصوت الأمة .‏
Mohamddotghaithatgmaildotcom

Reply

محاسب / محمد غيث

May 5, 2011 3:23 pm

رسالة عاجلة لوزير الداخلية ولمأمور بورتو طرة ؟!‏
محاسب / محمد غيث .‏

من فينا لم يقرأ أو يسمع أو يشاهد أو حتي يجرب السجون والمعتقلات ‏المصرية ، ومن فينا لم يعرف ويقرأ عن ثقافة تلك السجون السيئة ‏السمعة منذ نعومة أظافرنا وحتي تاريخه ، ومن منا لم يقرأ أو يعرف عن ‏الأهوال الجسام وأنتهاك حقوق وكرامة الأنسان المصري منذ عهد عبد ‏الناصر وسجونه الحربية ومحاكمه العسكرية الضالة ، ومروراً بعهد ‏السادات ووصولاً بعهد المخلوع مبارك ، وجميعهم فشلوا في كل شيء ‏ومازلنا بفضلهم مجتمعون ( محلك سر ) ومتخلفين نسبح في قيعان الفشل ‏والأنكسار ، ومتأخرين عن أقل دول العالم الحر بأكثر من 100 سنة علي ‏أقل تقدير ، ولكنهم وجميعاً وأعني بهم رؤساء مصر الثلاثة وأن كانوا ‏فشلوا في كل شيء يخص كرامة وتنمية الوطن والمواطن إلا أنهم جميعاً ‏نجحوا وبأمتياز في أنشاء وتعلية وأقامة العديد من السجون والمعتقلات ، ‏للمزيد من أنتهالك كرامة وحرية الأنسان المصري والذي أستحلوا فيه ‏وعلية نقمة التخويف والتعذيب وطمس جميع مكوناته الأنسانية والوطنية ‏ومسح شعوره بالمواطنة والأنتماء ، قرأنا وسمعنا وعرفنا أن السجون ‏أنما هي ( للأصلاح والتقويم والتهذيب ) ، هكذا قالوا لنا أو كتبوا علي ‏سجونهم كذباً ورياءً ؟ ولكن يبقي هذا هو الشعار الصحيح والصحي ‏والذي من أجله يتم تشييد السجون في دول العالم الحر والواعي ، ولكن ‏مايحدث في سجون ومعتقلات مصر هو شيء يندي له جبين الحمار ، بل ‏أن مايحدث في حجوزات أقسام الشرطة من أهوال هو وحده صورة ‏مصغرة مليون مرة ؟ لما يحدث علي أكبر وأوسع في السجون والمعتقلات ‏المصرية وأنا لست بصدد وصفها أو توصيفها، وجاءت ثورة يناير ‏المباركة وعشناها جميعاً لحظة بلحظة وكنا جميعاً ومازلنا نتصور أن ‏هناك طفرة ما لابد وأن تحدث في السجون المصرية وتحويلها لمكان ‏آدمي يعيد تقويم وتأهيل قاطينها ، ويعدهم ومن جديد كمواطنين صالحين ‏وشرفاء وللأنخراط بشرف وأمانة داخل المجتمع المصري ومن جديد ، ‏ولكن ماحدث ومايحدث في كل حجوزات وسجون ومعتقلات مصر تجاه ‏النزلاء هو موضوع غير آدمي وغير أنساني ولابشري ويحتاج لمجلدات ‏للكتابة عن عيوبه وسقوطه ، والذي يجعل من سمعة السجون والمعتقلات ‏المصرية والقائمون عليها واحدة من أرديء وأسوأ السمعات إن لم تكن ‏علي مطلق العموم في جميع دول العالم ، ومازالت تلك السمة المميزة ‏للسجون المصرية بجلاديها وسجانيها والتي تتشابه ربما مع السجون ‏المكسيكية والأفريقية قائمة ومعتمدة ، وعلي الرغم من مخالفاتها لكل ‏القيم الأنسانية والمفاهيم الربانية والقواعد القانونية ، ألا وهي أن النزيل ‏المتريش والثري ولو كان حتي أكبر لص فاجر في الدنيا يستطيع وبكل ‏سهولة ( بفلوسه ونفوذه ) أن يشتري السجن ومأمور السجن وحراسه ‏بل ووصولاً لما هو أبعد من مأمور السجن وضباطه وحراسه ، نعم هذا ‏النهج الخاطيء والسياسة المتدنية والدونية والمتخلفة والمخالفة لكل ‏القوانين والأعراف الدولية ، مازالت محلاً للعمل والأعتماد من العديد من ‏مأموري السجون والمعتقلات المصرية ؟! وكنا نأمل أن تنتهي تلك ‏الظاهرة الفجة والمستفزة والبشعة، والتي تعد وحدها بمثابة جنحة ‏قانونية مفترض أن يحاكم عليها قضائياً وعسكرياً مأمور أي سجن أو ‏ضابط أو حارس أو حتي جلاد ، يقبل بالرشوة النقدية أو تغلغل النفوذ ‏والواسطة لتحويل زنازين بعض القتلة واللصوص إلي زنازين 7 نجوم ؟ ‏بينما يقبع بقية المساجين النزلاء الغلابة وقصيري اليد والنفوذ ‏والمحسوبية والواسطة ؟ في زنازين مزدحمة الكثافة وفي ظروف غاية ‏التدني والقذارة واللآ أنسانية ؟ بل في نار من جهنم ؟! وما نقرأه جميعاً ‏علي صفحات الجرائد المصرية القومية والمعارضة ومواقع النت حالياً ‏من تحويل زنازين أبناء مبارك اللص المخلوع ، جمال وعلاء ومعهم ‏رموز الفساد والقتل والنهب في مصر من صبيان مبارك الفاسد المخلوع ، ‏تحويل زنازين هؤلاء القتلة المردة واللصوص السفلة إلي زنازين 7 نجوم ‏هو بالطبع أمر مستفز لجميع من لديه ذرة واحدة من نخوة الرجال ؟ ‏ومطلوب وفوراً أن يسأل ويحاكم فيه وزير الداخلية المصري ومعه مأمور ‏سجن مزرعة طرة والقائمون عليه ؟! ونحن والجميع نتسائل عما نشر ‏بصدد تحويل زنازين أولاد الحرام هؤلاء إلي حجرات فندقية 7 نجوم ؟ ‏وبمساحات غاية الأتساع وخاصة ؟! فمن سمح لك ياوزير داخلية مصر ‏ومعك مأمور سجن مزرعة طرة بأدخال التكييفات والشاشات البلازما ‏والدش والمحمول والثلاجات واللآب توبات والآيس كريم المستورد ‏والفواكه والمياه المعدنية المستوردة ؟ لهؤلاء المساجين والذين من ‏المفترض أن يقضوا فترة حبسهم الأحتياطي هذا في نقيع وسموم الحر ‏والقيظ مثلهم مثل أي مواطن مصري جانح أو مجرم يقضي عقوبته ‏الأحتياطية أو النهائية بنفس هذا السجن والحبس؟! بل من المستفز ‏والمهين للجميع أن نقرأ عن السماح بوجود ( شيف – طباخ ) خصوصي ‏مقيم وخاص لأعداد وجبات أولاد ذوات الأربع ؟! مالذي يحدث بحق الله ‏عليكم وعلينا ياوزير الداخلية ويا مأمور بورتو طرة ؟! ومن سمح لهؤلاء ‏القتلة المردة بأدخال هذه الأشياء إليهم ؟! وماهو المقابل لكما ؟! طبيعي ‏أن أي فعل مخالف للقانون وللعرف لابد أن يكون له مقابل ما ؟! فماذا ‏يحدث بالضبط بحق الله عليكم والذي أنتم مسائلون أمامه عن ماتفعل ‏أياديكم وضمائركم من التفرقة بين نزلاء سجن مزرعة طرة ؟ وإن كانت ‏الوساطة أو النفوذ أو حتي الرشوة النقدية قد سمحت لكم بالقبول بتلك ‏المسخرة والمهزلة والتي تتنافي مع ثقافتكم الوطنية وأصولكم العسكرية ‏بل ومع كافة القوانين الوضعية والربانية ، فلتكونوا إذن عادلين ‏ولتسمحوا لجميع نزلاء بورتو طرة بأدخال تكييفات وبلازمات تلفزيونية ‏ودشات وخلافه أليهم ؟ ولامانع وبالمرة من النسوان والخمور والمزات ‏؟! ولو علي سبيل المعاملة بالمثل ؟! أو حتي تفتحوا داخل هذا السجن ‏محلات وتوكيلات لكنتاكي وأبوشقرة وبآسكن آند روبنز ؟! وبعدها ممكن ‏نفكر معاكم نقلبه ونخليه كباريه 7 نجوم ؟! بصراحة حاجة مخزية ‏ومحزنة ومستفزة ومؤسفة ومقرفة ، ولاندري من بعد من المسئول عن ‏تلك المهزلة والمسخرة التي تحدث داخل عنابر وزنازين لصوص وقتلة ‏البلاد والعباد ؟ والمقال موجه بالدرجة الأولي للسادة أعضاء المجلس ‏العسكري الأعلي وعلي رأسهم السيد المشير طنطاوي رجل العسكرية ‏الصلبة ، وللسيد رئيس مجلس الوزراء شرف بك ولكي يذهب ويري بأم ‏عينه مايحدث في بورتو طرة علي الطبيعة ؟! ووجوب أخضاع جميع من ‏سمح بهذا التهريج للمحاكمة العسكرية العاجلة والمهينة ، ياسادة أن ‏المساواة في الظلم عدل ، ولكن مايحدث ومانقرأ وتتناقله قنوات التلفزة ‏والصحف عن سجن بورتو طرة ؟ هو عيب وحرام فالسجون أنما أقيمت ‏للأصلاح والتقويم والتهذيب ولجميع الرقاب بلا أستثناء ، ولكن أن تدار ‏بالنفوذ والنقود والمحسوييات ؟ وأن يشتري اللص والقواد والقاتل ‏بنقوده أو بنفوذه السجن ومأمور السجن وضباط وحرس السجن هو ‏بالطبع أمر منفر ومستفز ومقرف ، ولايستقيم أطلاقاً مع ظل بات أعوج ؟!‏
Mohamddotghaithatgmaildotcom

Reply

محاسب / محمد غيث

May 10, 2011 6:55 am

قلم : المحاسب / محمد غيث

الوطن هو الوجه الثاني لعملة محلية واحدة معناها الأرض ، والأرض هي العرض ، ومن يفرط في ‏وطنه وأرضه فقد فرط في عرضه وفي كيانه وحياته ووجوده وبات بلا هوية وبلا عنوان ، ويعلم الله ‏وحده تعداد شهداء مصر الأبرار والذين قضوا نحبهم دفاعاً عن أرض مصر ، ويعلم الله وحده أنهار ‏الدماء التي روت أطراف وبقاع تلك الأرض المكرمة والآمنة والمقدسة ، ويعلم الله وحده عدد من ‏أصيب بعاهة أو قضي حياته قعيداً وبعد أن بترت أطرافه دفاعاً عن أرض مصر ، وشعب بلا أرض هو ‏شعب بلا وطن ، وبلا علم وبلا أنتماء وبلا ولاء ، وليس من قبيل المصادفة أن نجد أن المولي عز وجل ‏قد غرس بفطرة الخلق والخليقة سمة وشرف الدفاع عن الأرض حتي الموت كطبع أصيل ومتأصل في ‏جميع مخلوقاته ، وبالفطرة والسليقة ، غرستها اليد الألهية عن حكمة قدسية في نفوس وأرواح البشر ‏والحيوان والطير وكافة مخلوقات الله الحية ، نعم ليس الأنسان فقط هو الذي تهون لديه الروح والدم ‏والفداء مقابل الدفاع والأستقتال مقابل ذرة واحدة من تراب الوطن ، بل أن القردة والخنازير والأسود ‏والكلاب وجميع ماخلق الله من حيوان يعتز بحدود أرضه ولايسمح أطلاقاً لأي غريب وأن كان في مثل ‏جنسه أن يعتدي علي مساحته وأرضة وحدودة الخاصة به ؟ بل ووصولاً للطير فأنها تقضي نحبها ‏دفاعاً عن أعشاشها وأيكاتها ضد أي أجنبي ، بل حتي دواب الله التي تسعي علي بطونها في أرض الله ‏كالثعابين والحيات ووصولاً للبرص نفسه تدافع عن جحورها وأوكارها وحتي الموت ؟ إذن ما أريد أن ‏أصل إليه هو أن الوطن هو تلك المساحة الجغرافية والمحدد بدقة متناهية ومعلومة المعالم علي خارطة ‏العالم ، وتقوم الحروب وتشتعل مقابل ذرة واحدة تستباح أو تباح من تراب الأوطان ، وعندما يحتل ‏الوطن من قبل أجنبي وبالقوة المسلحة الغاشمة ، هنا تهون الأرواح والدماء والفداء والمال والولد ، ‏إذن سلب الوطن من أهله الأصليين وخلال التاريخ البشري ومنذ أن خلق الله الأرض ومن عليها لايتم ‏إلا من خلال الأحتلال الأجنبي المسلح والفاجر والغاشم ؟ ولكن هل قرأ واحداً منكم وفي تاريخ كل الأمم ‏ومنذ خلق آدم عليه السلام وحتي تاريخه أن يباع الوطن ؟ وأن يتم التفريط في أرض الوطن والتي هي ‏ملك لأبناء الشعب ببيعها وتمليكها لأجانب شتي من بقاع الأرض؟ إذن هذا ماحدث في عهد مصر ‏مبارك الفاسد والمخلوع ؟ وعلي يد حكومة مبارك الفاسدة والفاشلة ؟ والغريب أن السيد وزير العدل ‏المصري السابق والمشبوه في تصرفاته ؟! كان قد أصدر قراراً مشئوماً وموشوماً ومكللاً بالعار ‏وتيجان وأكاليل الشوك يتيح للأجانب شراء وتملك أية مساحات وأية عقارات وأية وحدات سكنية ( ‏وبدون حد أقصي ) داخل حدود مصر الجغرافية ؟؟ وهو قراراً وضيعاً ممن لايملك لمن لايستحق ؟ وهو ‏قراراً مفاده بيع الوطن وبيع العلم وبيع حق المواطنة وحق الولاء والأنتماء ، وهذا القرار الكارثي هو ‏وصمة عار علي جبين كل من شارك في إصداره وتقنينه وإنفاذه ، وبالطبع لايخفي علي العيان ولاحتي ‏العميان أن هذا القرار إنما شُرع وصدر عن تخطيط جهنمي مسبق ومخطط ومؤامرة كبري خطط لها ‏بعناية فائقة مدروسة المراحل والنتائج لنهب وبيع أراضي مصر والتي هي بالنهاية تمثل معني وكيان ‏كلمة ومفهوم الوطن ؟ فالقاصي والداني يعلم تفاصيل تلك المؤامرة الدنيئة في نهب وبيع أراضي مصر ‏للعرب والأجانب من كل صوب وحدب، أراضي مملوكة للشعب المصري وللمواطن المصري وتعد ‏ملكية عامة لاتخص إلا مواطنيها وشعبها والذي قضي نحبه دفاعاً عن كل ذرة تراب فيها نهبوها ثم ‏باعوها ؟ نعم بمنتهي البساطة بل ووصولاً لدرجة الدونية والتحول إلي أدني مرتبة من الحيوانية بل ‏والأبراص والحيات والأفاعي والكلاب والخنازير ؟! باعوها من أنفسهم لأنفسهم ؟ ومن أنفسهم ‏للأجانب ؟ مخطط قذر جنوا من وراؤه المليارات التي لاتعد ولاتحص ودونما أدني مجهود ولا كلفة ؟ ‏فقط التنشين والتحديد ؟ ثم الأستيلاء والتقسيم ؟ ثم التخصيص ؟ ثم النهب والبيع ؟ ثم تحويل بحور من ‏الأموال السائلة إلي حساباتهم السرية ؟ ولكن من الضحية ؟ الضحية هو هذا الشعب المسكين ؟ ‏الضحية أنا وأنت وأولادي وأولادك وأحفادي وأحفادك ؟ ولأننا وببساطة شديدة لانملك ولانستطيع ‏شراء متر مربع واحد من تلك الأراضي والتي سقعوها ثم ضاربوا فيها وحتي وصلت مساحة المتر ‏المربع الواحد لما يوازي الدخل السنوي للمواطن المصري العادي ؟ فأين لنا إذن بالشراء وأمواله ‏ونحن نقضي نحبنا في طابور للخبز السيء والغير صالح للأستهلاك الآدمي ؟ بل أن حتي قطع ‏الأراضي والتي نفذت من بين أنيابهم باعوها لشركات مقاولات عميلة وخسيسة مفترض أنها وطنية ‏وأقاموا عليها عمارات متواضعة ووصل سعر الشقة مساحة 62 متر مربع إلي 180 ألف جنيه وعلي ‏الطوب الأحمر ونصبوا علي الجميع وفي الجرائد القومية والحكومية وتحت شعار ( مشروع مبارك ‏لإسكان الشباب ) فأين بحق الله عليكم بالشاب الذي يستطيع دفع هذا المبلغ في تلك الشقة المتواضعة ‏والتي لاتزيد عن مساحة القبر ؟ بل أن عليه تشطيبها إن أستطاع الشراء بالتعاون مع أسرته ؟ أنظروا ‏إلي جميع التجمعات العمرانية الجديدة في أكتوبر والشروق والقاهرة الجديدة وغيرها وغيرها ؟ ‏أنظروا إلي الشاليهات والقصور والفيلل التي أنشأوها بطول الساحل الشمالي وفي شرم والغردقة وكل ‏بقاع الأرض أنظروا إلي تلك القصور الشاهقة والفيلات الفخيمة والعمارات الرائعة ولكي تكتشفوا ‏وبالأخير أنها ليست ملكاً للشعب ولا للمواطن المصري ؟ بل أختصوا بها أنفسهم وأولادهم وأسرهم ‏ووزعوها وتقاسموها كضحية ونهيبة فيما بينهم كالضباع والنسور والغربان حين تتنازع الجيف ؟ ‏ومنهم الكثير من اللصوص أختار بعض السلامة والأمان والحكمة كفتحي شرور أو فتحي موافقات ؟ ‏فباع نصيبه في أراضي شاسعة بعشرات ومئات وألآف الأفدنة أو عقارات فخيمة لأجنبي لأنه لايأمن ‏المستقبل وعواقب العقاب والمحاسبة ؟ فنقلوا ملكياتها للأجانب لكي تضيع وتختلط وتختفي وتذوب عن ‏الشعب وأهل الوطن والمحاسبة ؟ ومن أجل هذا أصدروا القوانين وسنوا التشريعات التي تقنن حق ‏التملك وبلا حدود للأجانب في أراضي وعقارات مصر ؟ لأن الأجانب وببساطة شديدة هم من يملكون ‏الدولار واليورو والفرنك والمارك والشيكل والدرهم والريال وعملات أخري عديدة لم ولن يمتلكها ‏المواطن المصري بل أجزم أنه حتي لايعرف شكلها أو حتي التمييز فيما بينها ؟ إذن نحن وببساطة ‏متناهية بصدد طامة وكارثة قومية ومصيرية وملازمة لأجيال الأجيال ؟ نحن وببساطة بصدد وطن ‏نهبت وسلبت وبيعت أرضه ؟ ووطن وأرض تم بيعهم وتمليكهم للأجانب ؟ فهل لنا أن نتحدث بعد ذلك ‏عن حقوق للمواطنة أو الأنتماء أو الولاء أو حتي العلم الذي هو رمز للأرض وللوطن ؟ ولقد صاحب ‏مخطط نهب وبيع أراضي وعقارات مصر مخططاً آخر سار معه علي خط مكير متوازي ؟ ألا وهو ‏أنشاء الجامعات الخاصة والترخيص لها جميعاً تقريباً ( وإن لاحظت ؟ ) بالتجمعات العمرانية الجديدة ؟ ‏فسوف تجد علي سبيل المثال لا الحصر جامعة أكتوبر وجامعة العلوم والأداب ( لنوال الدجوي ) ‏والجامعة الكندية الخاصة ؟ والجامعة الألمانية الخاصة ؟ والجامعة البريطانية ؟ والجامعة الأمريكية ؟ ‏وفي الطريق إلينا وأليكم قريباً وعاجلاً جامعة أحمد نظيف ورجال أعماله ( جامعة النيل المشبوهة ؟) ‏وغيرها العديد من الجامعات والتي أنشأت بهدف أستقطاب الطلاب العرب والأجانب الأثرياء بطبعهم ‏والفاشلين أصلاً في الدراسة بهدف مخطط وهو بيع الشهادات الأكاديمية والجامعية لهم بمليارات ‏لاتحص ولاتعد من النقد الأجنبي وفي نفس الوقت وهو الأهم تسويق بيع الأراضي والعقارات والشقق ‏السكنية لهم والتي أغتصبتها الحكومة علي أرض ببلاش وتكاليف بناء أيضاً من المال العام والمعدات ‏العامة ولكي تباع للطلاب العرب والأجانب وأسرهم؟ لأن الطالب في مدينة أكتوبر أو حتي في التجمع ‏الخامس لابد أن يكون له سكن خلال فترة دراسته والتي قد تمتد لأكثر من الخمسة سنوات ، ومن ثم ‏فالأفضل له أو لأسرته حتي هو تملك شقة سكنية أو فيلا أو حتي قصر ؟ ( بقدر ثراؤه ) بديلاً عن دفع ‏إيجار شهري وصل من 6 الآف جنيه : 20 ألف جنيه ؟ فالطبيعي والأمثل أقتصادياً أن يتملك ويشتري ‏وجلهم من دول الخليج ومن أسر ثرية تعتبر المليون جنيه بمثابة تكلفة فسحة في أحدي دول أوربا أو ‏أسيا ؟! إضافة إلي الأسر العراقية الثرية والهاربة لمصر من جحيم العراق والأسر الفلسطينية ورجال ‏الأعمال من شاكلتهم وغيرهم من جنسيات لا تعد ولاتحص ومن بينهم اليهود بالطبع ؟وهكذا تم التحكم ‏بفن وتخطيط وحبكة ودهاء ومكر حكومي قذر ومخطط ومقنن في سوق الأراضي والعقارات وإزكاء ‏نار ولهيب الأسعار ( الوهمية ) لغرض واحد فقط ؟ ألا وهو هبش ونهب أقصي مايمكن نهبه وفي نفس ‏الوقت إعجاز وإحباط وتلجيم المواطن المصري ولو حتي كان وكيل أول وزارة ( محترم وشريف ) من ‏مجرد الحلم بأمكانية تدبير ثمن شراء شقة من شقق الأجانب المرفهة تلك والتي ناهزت المليون جنيه ‏علي أقل تقدير ؟ فما بالكم بالمواطن الغلبان أو حتي متوسط الحال ونهاية بالشباب المعدم والذي لايملك ‏وبالله العظيم إمكانية حتي شراء ( لباس ) يستر به عورته ؟ إذن نحن بصدد مؤامرة وطامة ومصيبة ‏قومية كبري تم من خلالها بيع الوطن والأرض والعرض والمواطنة والأنتماء والولاء والعلم وأصبحت ‏تلك الأراضي والعقارات ملكية مسجلة ومرخصة ومقننة لأجانب الأرض من كل حدب وصوب ؟ ولا ‏عزاء هنا للمصريين ؟ حتي يتم أنتزاع ملكية تلك الأراضي وتأميمها وإعادتها ملكية عامة مصرية ‏خالصة وأستعادتها قهرياً وجبرياً بعقاراتها وكاملة إلي أرض وتراب الوطن المصري الغالي وإلي أن ‏يتم ذلك أكرر لاعزاء هنا مقبول للمصريين الشرفاء .‏
Mohamddotghaithatgmaildotcom

Reply

محاسب / محمد غيث

November 1, 2011 5:20 pm

سيادة النائب العام ( المطنش ؟! ) ياريت تستقيل ؟!‏
المحاسب / محمد غيث .‏

حيث أنني واحداً من أبناء هذا الشعب المصري الأصيل ، وخاصة الغلابة ‏والحياري منهم ، وحيث أنني مثل السواد الأعظم من هذا الشعب العظيم ‏والكريم والطيب والذي وصلت به الطيبة المفرطة إلي درجة وحد العبط ؟ ‏ويبدوا لي أن طيبتنا العبيطة هذه هي ( جين ) وراثي تناقلناه مرغمين ‏ومكرهين عن جدودنا المصريين ، والذين وصلت بهم الطيبة والعبط لحد ‏الهبل ؟ عندما كانوا يقبلون حديد ترماي السيدة زينب تقرباً وتبركاً للست ‏الطاهرة ؟ أو حتي منهم من سمعنا أنهم وقعوا ضحية نصابين باعوا لهم ‏السكة الحديد والمطافيء والبوسطة والعتبة الخضراء ؟ وهكذا فعلي ‏الرغم من ثقافتنا ودرجاتنا الجامعية والتي ربما نتميز بها عن جدودنا ‏السابقين، فأنه وعلي مايبدوا لي أن جين العبط المتوارث هذا وهو ‏المرادف للطيبة المفرطة منا وفينا ، مازال يسري كرهاً وسريان الدم في ‏شراييننا وأوردتنا بل وحياتنا اليومية ؟! وحتي وللأسف الشديد وبعد قيام ‏ثورة التنوير والحرية المباركة في 25 يناير 2012، وواضح تماماً أننا ‏مازلنا من فرط العبط والهبل لانستطيع أن نميز أو نفرق بين الدبابير ‏والنحل ؟ ومازلنا ننتظر أن نجني العسل من الدبابير ؟ أو حتي نأخذ ‏السمن من طيز النملة ولامؤاخذة ؟ وحتي مع جزمنا ويقيناً بأنه لاعسل ‏من دبابير ولاسمن من نمل ؟ وهكذا وبعد قيام ثورة يناير المباركة تعشمنا ‏جميعاً خيراً لاحدود له ؟ وعدلاً لامثالاً ولاكمالاً له ، سوف يأتينا علي يد ‏وضمير سيادة المستشار النائب العام المصري ، وشخصت إليه وتطلعت ‏القلوب والأفئدة وقبل العيون ومعها الحناجر ، علي أنه سيكون بمثابة ( ‏المخُلص ) وسيف العدالة البتار لثورة الثوار ، ونسينا وفي وهج الحلم ‏بالعدالة الكاملة أن سيادته كان ومازال معيناً من قبل من نريد القصاص ‏منه بعدل الله وبحكمة قاضيه البشري في أرضه وعباده ؟ ومرت علينا ‏تسعة شهور بالتمام والكمال من عمر الثورة ، ونحن جميعاً لم نري أو ‏نلمس أثراً لتلك العدالة الغائبة والحاسمة وعلي يد منقذنا المنتظر ولم ‏نري عسلاً ولم نجني سمناً ؟ ، والذي وعلي مايبدوا أنه بات غلباناً مثلنا ‏ولايملك سيفاً ولا حتي شومة ؟ فها هي سوزان ثابت زوجة المخلوع ‏والتي أفسدت وحتي أبشمت والتي صدر قراراً بحبسها 15 يوم علي ذمة ‏التحقيق ، وبدأت الجرائد تكتب عن تجهيزات في سجن القناطر للنساء ‏لأستقبال فخامتها ، ولكي يخرج علينا زوجها المخلوع ويهدد علناً وحينها ‏بفضح الكل ؟! إذا ماتم سجنها ؟! وعلي الرغم من أنه لم يحدد وحتي ‏تاريخه مقصده بكلمة الكل هذه ؟ إلا أننا جميعاً نحن قوم الحالمون ‏الغافلون فوجئنا وعلي طريقة الممثل الكوميدي الراحل / عبد الفتاح ‏القصري وفي فيلمه الشهير ( نورماندي تو ) وجملته الشهيرة ( هاتنزل ‏المرة دي ؟!) وإذا بقرار الحبس ( الوجوبي ) يسحب ويشفط ؟ ودون ‏أستئناف ولا معارضة قانونية لازمة وواجبة ؟ وكأن شيئاً ما لم يكن ولم ‏يحدث ولم حتي يصدر عن قضاة وشيوخ العدل وأصحابه في مصر الثورة ‏؟! بل والمثير للعجب حينها هو خروج السيد النائب العام ولكي يعلن ‏للجميع ( أنه بريء وفي حل ) من سحب قرار الأدانة هذا وغير مسئول ‏عنه ؟ وبالطبع إعلانه هذا لايمكن القبول به أو حتي إبراء ذمته كممثل ‏لأعلي سلطة نيابية في مصر الثورة ؟ بل أن سيادته وحتي تاريخه لم نري ‏له بصمة واحدة تثلج قلوب أهالي وضحايا ومعوقي وجرحي الثورة ؟ ‏ونحن نري القتلة مازالوا أحراراً خارج أسوار السجون والحبس ‏الأحتياطي الوجوبي ، بل أنهم جميعاً مازالوا في محل أعمالهم وهو ‏مايتنافي مع أبسط صحيح القانون بأن الموظف الحكومي والمحال للمحاكم ‏الجنائية يجب وقفه عن العمل نهائياً ومن تاريخ الإحالة ؟ وهو مالم يحدث ‏في حق قتلة شهداء الثورة وحتي تاريخه ؟ بل والأنكت أو الأنكد من هذا ‏كله أننا نجد الكثير من الأسماء ورموز ومشاهير الفساد والنهب والأذي ‏مازالوا طلقاءً أحراراً يبرطعون بالدولة وينعمون بالمال العام الحرام ‏المنهوب والمسلوب، ولم يجرؤ السيد النائب العام وحتي تاريخه وبما ‏يملكه من سلطات علي مسائلة أياً منهم عن أعمالهم الأجرامية في نهب ‏وسرقة وهدر وتبديد المال العام ؟ وعلي الرعم من فضائحهم الموثقة ‏والتي نشرتها جريدة صوت الأمة وبصفة خاصة وعلي الملا وبالأسم ‏والرسم والتهم ؟ أو حتي تلك التي تملأ صفحات النت ؟ ولكن وعلي ‏مايبدوا أن السيد النائب العام لايقرأ الصحف ولايطالع حتي النت ؟ وعلي ‏الرغم من وجود مئات البلاغات الرسمية المقدمة لسيادته في شأن بعض ‏هؤلاء الفاسدين والمارقين والناهبين ومن أعتي رموز الفساد في مصر؟ ‏إلا أننا لم نري أو نقرأ أو نسمع أنه أتخذ قراراً بالحبس أو حتي المسائلة ‏الجنائية في حق أياً منهم ؟ وهو بالطبع أمر عجيب ومريب ويضع علامات ‏أستفهام كبري علي مدي قوة وحسم وحزم السيد النائب العام ؟ بل هي ‏أمور باتت تدل في جميع مؤشراتها السلبية ، أن الأمر ليس بيد النائب ‏العام وحده ؟ وأن هناك قوة ما أخري وخفية بالدولة تعلو وتجب وتحجم ‏النائب العام نفسه ، وباتت تلك القوة المهيمنة هي التي تسير وتفسر ‏الأمور علي هواها ومزاجها الشخصي ، وتخضع من تشاء للمسائلة ‏والمحاكمة وتغمض العين وتمنع وتحمي من تشاء ؟ والنائب العام بات ‏لايملك وبدوره إلا الطناش والسكوت ولايستطيع الوقوف في وجه رياح ‏عاتية وقاصمة ؟ ولعل آخر ما قرأته من مصايب قدمت في شكل بلاغ ‏رسمي للنائب العام هو ذلك البلاغ المقدم عن المحامي / ممدوح رمزي ‏والذي يتهم فيه وبكل وضوح حبيب العادلي بتفجير كنيسة القديسين بل أن ‏الأعجب والمستفز أن أمين الشرطة والمدعو/ عبد العزيز سيد محمد ‏بمباحث أمن الدولة أكد أن الذي قام بالفجير هو اللواء الهارب / طارق ‏الموجي – منسق النشاط بأمن الدولة ( الأمني الوطني حالياً ؟! ) بل وأكد ‏الأمين المذكور أنه شاهدهم وبأم عينه وهم يقبضون علي شخص أو ‏مواطن يدعي / خميس – ويقطن خلف الكنيسة وكان شاهد عيان بالرؤية ‏لهم وأراد الأبلاغ عنهم ، إلا أنهم قاموا بالقبض عليه وقتله ؟ وهذا ما ‏أكده أمين الشرطة المذكور ودعم أقواله زميلاً آخراً له ؟! ومع ذلك تستمر ‏سياسة الطناش المريب ؟ وكأن من قتل نسفاً وحرقاً أو حتي نهباً وتبديداً ‏وسرقة ليسوا بمواطنين مصريين ؟ وسوف يسأل النائب العام عنهم أمام ‏الله ومهما كانت قوة أو شأن أو بطش من يملك بخيوط أو مقدرات تلك ‏البلاد والعباد ، ومن هنا أناشد السيد النائب العام أما أن ينقش أسمه ‏ويحفره بأزاميل من نور في وجدان المصريين والتاريخ ولايأبي أو يخشي ‏في الحق لومة لائم ، وإلا وهو الأفضل للجميع أن يتقدم بأستقالته وفوراً ‏ويرحل عنا ، ويترك الأمر لصاحب الأمر وجبار السموات والأرض والذي ‏لايضيع حقاً ولا خيراً ولاشراً ولو كان حتي بمثقال ذرة ؟
Mohamddotghaithatgmaildotcom

http://egytimes.org/wp-content/themes/platform